ENGLISH
     

xxx    xxa    Agris    aa        aaa     

الأخبار



وزير المرافق يشكر جامعة قناة السويس للمساعدة في نقل تكنولوجيا الترشيح الطبيعي من ألمانيا إلي مصر
 
[ 2013-03-27 ]

وجه الدكتور عبد القوي خليفة وزير المرافق ومياه الشرب والصرف الصحي الشكر لجامعة قناة السويس والفريق البحثي لمشروع الترشيح الطبيعي وذلك بحضور الدكتور محمد محمدين رئيس الجامعة،وذلك فى لقاء اللجنة العلمية لوزارة المرافق لتدشين انطلاق تطبيق التقنية الجديدة علي مستوي محطات مياه الشرب للتجمعات الصغيرة كمرحلة أولي.

فقد قامت جامعة قناة السويس بتطوير ونقل تكنولوجيا الترشيح الطبيعي من ألمانيا إلي مصر لإنتاج مياه شرب بجودة عالية وتكلفة محدودة من خلال التعاون مع الشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحي والشركات التابعة وجامعة درسدن التطبيقية بالمانيا، تتضمن هذه التقنية تطبيق طرق بديلة لتغذية محطات معالجة مياه الشرب علي الأنهار والترع الفرعية وكذلك إمداد محطات التحلية علي شواطئ البحار مما يقلل كثيراً في تكاليف إنتاج مياه الشرب من محطات المعالجة وكذلك من محطات التحلية.

وصرح الدكتور محمد محمدين رئيس جامعة قناة السويس بأن الجامعة تقدم الدعم الكامل لدراسة وتنفيذ التقنية الجديدة في مصر وإمكانية الإستفادة منها في تقليل تكاليف تشغيل محطات مياه الشرب و دراسة إمكانية تطبيق تقنية ترشيح ضفاف الترع لتغذية محطات معالجة مياه الشرب بمدن القناة (الإسماعيلية وبورسعيد والسويس).

كما طالب السيد اللواء سيد نصر عرفات رئيس مجلس إدارة الشركة بضرورة تنفيذ وحدات تجريبية لتكنولوجيا الترشيح الطبيعي وإشراك الشركات التابعة في تنفيذ وحدات تجريبية لنقل تكنولوجيا الترشيح الطبيعي من ألمانيا إلي مصر وتقييم جدواها تحت الظروف المناخ المصري وبخاصة شركة قنا لمياه الشرب والصرف الصحي لتنفيذ وحدة لترشيح ضفاف الأنهار بمدينة دشنا علي نهر النيل، وكذلك تقييم جدوي استخدام الآبار الشاطئية في تغذية محطات التحلية بشركة سيناء لمياه الشرب والصرف الصحي بمدينة دهب علي خليج العقبة.

وأضاف الدكتور رفعت عبدالوهاب رئيس قطاع البحوث والتطوير بالشركة القابضة أن التقنية الجديدة تقليل تكاليف إنتاج المياه بالإضافة إلي حماية محطات المعالجة من الحوادث والتسربات النفطية بمياه نهر النيل وأن هذه التقنية معمول بها في ألمانيا منذ أكثر من مائة عام وحتي الآن.‏

أكد الدكتوركمال عودة غديف الأستاذ بجامعة قناة السويس والباحث الرئيسي للمشروع في عرضه أمام اللجنة العلمية أن تكنولوجيا الترشيح الطبيعي تعتمد بشكل أساسي علي عدة عمليات تنقية للمياه تتم في باطن الأرض بشكل طبيعي،   فعند انتقال المياه إلي وحدات ترشيح ضفاف الأنهار يتم التخلص من معظم العكارة ومسببات الأمراض وبعض الملوثات العضوية وغير العضوية، بالإضافة إلي التخلص من مشاكل الطحالب أثناء السدة الشتوية، هذه التقنية تستخدم  الطبقات الجيولوجية كمصفاة طبيعية لتنقية وترشيح المياه بشكل طبيعي.







القائمة الرئيسية
 
 
 

إسـتطلاع رأى
 
مـــا رأيــك فــى مـوقـعـنـــا ؟
جيد جدا
جـــــيـد
مـقـبـول

 

 استفتــاءات سابقة
 
 




أبحـث عن






(62781) عدد زوار موقعنا
 
جميع الحقوق محفوظة © مركز التطوير التكنولوجي